وظيفة نظام التعليق في السيارة

 

وظيفة نظام التعليق في السيارة

 

منذ اختراع المركبات الأولى وحتى عصرنا هذا ظهرة تطورات كبيرة بتصميمات متعددة لأنظمة التعليق في المركبات المختلفة وقد كان من أسباب هذا التطور الإتاحة لركاب المركبات الانعزال بدرجة كبيرة عن الارتطامات والصدمات والارتجاجات الناتجة عن الطريق المتعرجة بأكثر راحة، مع إبقاء العجلات متلامسة مع سطح الطريق، بالإضافة لتحسين عملية التحكم في قيادة المركبات .

 

تعريف نظام التعليق :

هو نظام يساعد على مرونة السير والاهتزاز وامتصاص الصدمات بسبب المطبات على الطريق, و الغرض منه ضمان قيادة أفضل.
يعد نظام التعليق بالمركبة جزءا أساسيا من الأنظمة الموجودة أسفل المركبة مثل الإطارات التي تعمل علي حمل وزن المحرك وهيكل المركبة مدعومان من نظام التعليق ، ونظام التوجيه أيضا مدعوم من نظام التعليق عن طريق تمكين السائق من توجيه المركبة إلى الأماكن المراد الوصول إليها.

 

المكونات الاساسية لنظام التعليق :

1 – الزنبركات ( السوست / اليايات ) :
وظيفتها امتصاص طاقة الصدمة ، وتخزين هذه الطاقة بداخلها عن طريق تغير شكله

2 – روادع الارتجاج :
وظيفتها تبديد الطاقة التي اختزنتها الزنبركات ومنع الزنبركات من التذبذب وإطلاق الطاقة التي اختزنتها .

3 – الوصلات الميكانيكية :
وهي التي تربط العجلات أو المحاور الى هيكل المركبة ، وتشمل أذرع التعليق وأذرع التوازن والتحكم والدعائم والوصلات الكروية والمفصلية.

 

وظيفة نظام التعليق :

يمتص نظام التعليق الاهتزازات والصدمات الناتجة عن عدم استواء الطريق ويقلل وصولها إلى الهيكل فيتحرك الجزء المحمول فوق نظام التعليق بخط مستقيم بينما تهتز العجلات وتتأرجح لأعلى ولأسفل حسب حالة الطريق، وبالتالي تم تصميم أنظمة تعليق المركبات لأداء الوظائف التالية :

• تقليل الإجهاد عل السائق مما يزيد قدرته على التركيز والقيادة الآمنة.
• ضران تلاصق العجلات مع سطح الطريق لتأمين قيادة المركبة واتزان القيادة.
• تحقيق راحة الركاب وحماية المنقولات من التلف.
• المحافظة عل أجزاء المركبة من التلف.
• امتصاص صدمات الطريق وتقليل انتقاها إلى هيكل المركبة والركاب.

أضف تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *